اتصل بنـا | من نحـــن فيسبوك
عناوين الأخبـــار
نحافظ علي التوازن الاجتماعي.. في ظروف اقتصادية صعبة
رقم العدد
22389
أرشيف المســـــاء
استـــطلاع رأي
ما هو شعورك نحو قيام القوات المسلحة بتطهير سيناء من الإرهاب؟
أشعر بالفخر
أشعر بالأمن و الأمان
يظهر قوة مصر
   
مقالات رياضية
 
المقالات   
 
من الواقع
الشرطة تحارب البلطجة فمن يحارب بلطجية الشرطة؟!

بقلم: محمد فودة
10/6/2012 11:29:05 AM
   

عندما يخرج رجال الأمن علي النظام العام ويثيرون الفوضي ويحتجزون موظفين عموميين ويهددونهم ويجبرونهم علي اتخاذ اجراءات غير قانونية فلا ينبغي بعد ذلك أن نحزن لتصرفات البلطجية والخارجين علي القانون وممارسة أعمال البلطجة ضد المواطنين الآمنين.
كيف يتصرف اللواء أحمد جمال الدين وزير الداخلية في مثل هذه المواقف التي مارس فيها رجاله هذه الأفعال الشائنة؟! وما هو الاجراء الذي اتخذه ليعيد 200 فرد من أمناء الشرطة الي صوابهم؟ ويذكرهم بأن مهمتهم حفظ الأمن وليس الاخلال بالأمن؟
لم يكن تصرفا فرديا لعدد محدود من أمناء الشرطة حتي نوصِّفه بأن كل فئة من فئات المجتمع لا تخلو من وجود عناصر فاسدة أو منفلتة.. ولكنه كان تصرفا لـ 200 من هؤلاء الأمناء مارسوا أعمال البلطجة ضد موظفي السكة الحديد ليستقلوا القطار المتجه إلي بني سويف مجانا دون الحصول علي تذاكر مدفوعة الثمن.
الحجة التي ساقها هؤلاء الأمناء للركوب مجانا أنهم ينتمون لجهاز الشرطة وهذا حق من حقوقهم!!
ولو صح هذا الادعاء وكان من حقهم الركوب مجاناً ألا توجد وسيلة لتنظيم سفرهم حتي لايحتلوا قطارا كاملا دفعة واحدة ويحرموا المواطنين العاديين من السفر وتضيع عليهم تذاكرهم؟
هل كان هؤلاء الأمناء متوجهين إلي بني سويف في مهمة رسمية بأمر من الوزارة؟! أم كانوا متوجهين لقضاء اجازاتهم الاسبوعية؟ وإذا كانوا في مهمة رسمية فكيف تتركهم الوزارة دون أن تنظم عملية انتقالهم الي الأماكن التي يؤدون فيها مهمتهم؟!
في نفس الوقت لا أعتقد أنهم كانوا في طريقهم إلي بلدهم لقضاء اجازتهم.. فليس من المعقول أن يكون هذا العدد من محافظة واحدة. ويأخذوا اجازة في فترة واحدة.
ثم كيف يتخلي رجال شرطة النقل عن واجبهم وهم يرون أن عددا من زملائهم يعتدون علي مفتش التذاكر بالضرب ويحتجزون نائب رئيس هيئة السكة الحديد الذي تصادف وجوده في القطار ضمن حملة مكافحة التهرب من دفع التذاكر في محطة بني سويف.
لماذا لم يتدخلوا ويمنعوا زملاءهم من ممارسة البلطجة ضد موظفين هم مكلفون أصلا بحمايتهم وحماية منشآت الهيئة ومنع خروج أي فرد علي القانون؟!
الأدهي من ذلك أن نقطة شرطة بني سويف رفضت تحرير محضر بالواقعة لأن الجاني هم زملاؤهم.. وكأن الشرطة أصبحت مركز قوة في البلد تتصرف كما يحلو لها ولا تجد من يلزمها بالقانون.
الديمقراطية فقدت معناها ومضمونها في مصر.. وإذا كان هذا مفهومنا للحرية والديمقراطية فالنتيجة الحتمية هي الضياع.. وقل علي مصر السلام.

الاسم
البريد الالكتروني
التعليق

التعليقات المسيئة سلوك غير حضاري
 
نسخة للطباعة
 
مرات قراءة الموضوع: 4302        عدد التعليقات: 0
تقييم الموضوع : 72%
ممتاز   جيد   ضعيف      
 
مقالات أخرى للكاتب
اقرأ أيضا
 حقوق التأليف والنشر
جميع الحقوق محفوظة لدار التحرير للطبع و النشر © 2012