اتصل بنـا | من نحـــن فيسبوك
عناوين الأخبـــار
علاوتان "خاصة واستثنائية" للعاملين بالدولة
رقم العدد
22335
أرشيف المســـــاء
استـــطلاع رأي
ما هو شعورك نحو قيام القوات المسلحة بتطهير سيناء من الإرهاب؟
أشعر بالفخر
أشعر بالأمن و الأمان
يظهر قوة مصر
   
مقالات رياضية
 
أخبار عربية وعالمية   
 
الوزراء العرب في ختام دورتهم الـ149
شد الرحال إلي الأقصي.. ومقاطعة الاحتلال الإسرائيلي
8/3/2018 4:54:37 PM
كتبت- رضوي السيسي:
   

أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط أن مؤسسة الجامعة العربية هي العمود الفقري الخاص بالنظام الأمني العربي ودورها في الدفاع عن الأمن القومي العربي يستثير بعض دول الجوار. وقال أبو الغيط في مؤتمر صحفي مشترك عقده الليلة الماضية مع وزير الدولة السعودي للشئون الأفريقية أحمد عبد العزيز رئيس الدورة الـ149 لمجلس الجامعة العربية علي المستوي الوزاري في ختام الاجتماع ان كل من يتحدث ان هذه المؤسسة "الجامعة العربية" لا فائدة لها. لا يرغبون في الخير للعرب.
من جانبه قال وزير الدولة السعودي للشئون الأفريقية أحمد بن عبد العزيز إن السعودية هي إحدي الدول المؤسسة مؤيدة لاستمرار الجامعة للقيام بدورها.
أكد قطان ان التدخلات الإيرانية في الشئون العربية أصبحت شيئا يثير الغضب وبعض الدول العربية لا تدين إيران بشكل كاف ولا تري أن ما تقوم يسبب ضرراً للأمن العربي وأمن دول الخليج.
قال: نحن في السعودية ودول الخليج وكافة الدول العربية التي لها نفس الموقف لن نصمت أمام ما يحدث. مشيراً إلي أن الإيرانيين يخوضون حرباً بالوكالة ونجحوا في تفتيت بعض الدول العربية ولكن لن ينجحوا في دول الخليج.
وحول ما تم الاتفاق عليه في الاجتماع بشأن الخطوات القادمة فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية.. قال أبو الغيط ان الموضوع حساس لأن الأمريكيين يقولون أنهم يتدبرون عرضاً أو طرحاً أمريكياً وأي كشف عما تم الاتفاق عليه في المجلس الوزاري قد يضر بالموقف العربي.
أردف قائلاً: لا أستطيع ان نكشف الكثير من التفاصيل كأننا نبلغ العالم ماذا نفعل.
أضاف أن هناك ترقباً للطرح الأمريكي القادم ولكن العرب يريدون أن يكون لهم تأثير عليه. ليكون متوازناً فيما يتعلق بالحقوق العربية والحقوق الدينية للعرب مسلمين ومسيحيين.
قال إن الموقف العربي لا يمكن أن يتنازل في رفض الطرح الأمريكي بشأن القدس كما ان العرب يطالبون المجتمع الدولي بالتمسك بالمواقف الصادرة عن مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة.
بشأن ضعف الدور العربي في سوريا.. قال أبو الغيط إن الملف السوري بالغ الصعوبة والسيولة وأصبح يقترب من استحالة التعامل معه. موضحاً انه لا حل سوي حل سياسي بين الأطراف المتنازعة في سوريا.
أشاد الاجتماع بجهود مصر في مكافحة الإرهاب. ودعهما لتوحيد الجيش الليبي والمصالحة الفلسطينية.
وأدانوا الاعتداءات الإسرائيلية علي السيادة اللبنانية براً وبحراً وجواً وطالبوا إسرائيل بإطلاق سراح الأسري الفلسطينيين من السجون والمعتقلات.
وطالبوا إيران بالكف عن أعمالها الاستفزازية وتدخلاتها في الشئون الداخلية للدول العربية.
من جانبه تحفظت قطر علي قرار وزراء الخارجية العرب. في اجتماعهم الذي ينص علي رفض العمليات التي تقوم بها القوات التركية في منطقة عفرين السورية.

الاسم
البريد الالكتروني
التعليق

التعليقات المسيئة سلوك غير حضاري
 
نسخة للطباعة
 
مرات قراءة الموضوع: 256        عدد التعليقات: 0
تقييم الموضوع : %
ممتاز   جيد   ضعيف      
 
اقرأ أيضا
     حقوق التأليف والنشر
    جميع الحقوق محفوظة لدار التحرير للطبع و النشر © 2012