اتصل بنـا | من نحـــن فيسبوك
عناوين الأخبـــار
O  رئيس اتحاد التموين: لأول مرة.. توريد القمح بدون أزمة سولار  O  مشادة كلامية تؤخر إقلاع طائرة الكويت ساعتين  O  روسيا تبحث عن خارطة طريق في الاستثمارات المصرية  O  مصر تدين الهجوم الإرهابي وتعلن تضامنها مع المملكة   O  محافظ الدقهلية أحال جميع موظفي "غزالة" للتحقيق   O  استشهاد أميني شرطة بالفيوم علي أيدي العناصر الإرهابية  O  630 ألف طالب وطالبة يبدأون غداً ماراثون الثانوية الفنية  O  إنارة الشوارع بالطاقة الشمسية في الفيوم  O  استخراج وتسليم بطاقات الرقم القومي لأصحاب الحالات الخاصة من منازلهم  O  مظاهرات جديدة في بوروندي 
السيسي يؤيد قائمة موحدة للأحزاب في الانتخابات
رقم العدد
21212
أرشيف المســـــاء
استـــطلاع رأي
ما رأيك فى تأهل نادى الزمالك للحصول على الدورى هذا العام ؟
 ممتاز
 جيد جدا
 جيد
 ضعيف
 غير مهتم
   
المساء اون لاين

تواصل مع موقع المساء الالكترونى عبر أنشطته التفاعلية وجولاته الميدانية

مقالات رياضية
 
مجرمون و ضحايايحرره:    على حسن
askelmessa@yahoo.com
 
في حادثة هي الأولي من نوعها "اللومانجي" خلص منطقة الرمل من أخطر مسجل خطر
1/5/2013 1:29:09 PM
الإسكندرية - دينا زكي:
   

تائب يخلص منطقة الرمل من أخطر مسجل خطر.. في واقعة هي الأولي من نوعها قام مسجل خطر وشهرته "اللومانجي" بعد توبته النصوح عن العمل الإجرامي بعدما حفل سجله بالعديد من الوقائع الآثمة بالتصدي إلي مسجل شقي خطر روع الآمنين بمنطقة الرمل وقتله ثم سلم نفسه إلي رجال الشرطة وسط فرحة وزغاريد أبناء الرمل ابتهاجا بالتخلص من أخطر شقي بالمنطقة والذي روعهم بفرض الاتاوات وأعمال البلطجة.
تلقي اللواء ناصر العبد بلاغا بنشوب معركة بالأسلحة النارية بشارع أبوسليمان وتقاطعه مع شارع عشرين بالرمل ثاني.
بالانتقال والمعاينة كانت المفاجأة بمقتل جمال إبراهيم عبدالله "40 سنة" وشهرته "نوسة حباشة - مسجل شقي خطر" فرض سيطرة واتاوات في "33 قضية" والسابق اعتقاله أكثر من مرة لخطورته علي الأمن العام بطلقتين بالصدر والوجه وتبين أيضا وجود جثة الطفل محمد سعيد نجيب "12 سنة - طالب" والذي تصادف مروره بالمنطقة أثناء مشاجرة المجني عليه مع المتهم لطفي محمود السيد الحضري "36 سنة" وشهرته "لطفي اللومانجي" الذي فر هاربا من موقع الحادث.
وأثناء التحقيق في القضية فوجيء اللواء ناصر العبد باتصال تليفوني من المتهم يبلغه فيه بمكان تواجده ورغبته في تسليم نفسه وانه فر هاربا خوفا من انتقام اتباع المجني عليه.. وأكد حيازته علي "2 بندقية آلية و25 طلقة" كانت بحوزة المجني عليه لحظة قتله وبالفعل توجه اللواء العبد علي رأس قوة إلي منطقة "الزوايدة" بالمنتزه حيث قام المتهم بتسليم نفسه.
وأمام اللواء ناصر العبد أكد المتهم انه قد تاب عن العمل الإجرامي منذ سنوات وأطلق لحيته وواظب علي الصلاة..وانه أحضر ماكينة لغسيل السيارات يتربح منها ولاحظ بلطجة "نوسة حباشة" المجني عليه وممارسته للأعمال المنافية للآداب وفرض الاتاوات علي أهالي المنطقة.. حتي فوجئ به بأحد الأيام يطالبه فيها بدفع اتاوة "200 جنيه أسبوعيا" ليسمح له بالعمل وعندما رفض ونصحه بأن يرحم الناس اعتدي المتهم عليه بالضرب وحاول قتله بالبندقية الآلية التي كانت بحقيبته فما كان منه إلا أن خطف منه البندقية وأخذ يطلق عليه النار بصورة عشوائية حتي تأكد من موته فأخذ حقيبته بما تحتويه من بندقية آلية وسارع بالهروب وأكد علي أسفه علي قتل الطفل.
.. المفاجأة كانت بالتحريات ان المجني عليه فجأة أصبح مقاولاً بالبلطجة في أعقاب الثورة واشتري سيارة فاخرة يتعدي ثمنها الربع مليون جنيه يقوم بها بتحصيل ما يفرضه من اتاوات.
.. علي الجانب الآخر انطلقت الزغاريد والأفراح بمنطقة الرمل فور علم أهالي المنطقة بقتل المجني عليه بعد ان روع أهالي المنطقة طوال الأشهر الماضية فيما أمرت النيابة بحبس المتهم أربعة أيام علي ذمة التحقيقات وتحويل جثة المجني عليهما للطب الشرعي لبيان سبب الوفاة.



 
نسخة للطباعة
 
مرات قراءة الموضوع: 5269        عدد التعليقات: 5
تقييم الموضوع : 64%
ممتاز   جيد   ضعيف      
 
اقرأ أيضا
     حقوق التأليف والنشر
    جميع الحقوق محفوظة لدار التحرير للطبع و النشر © 2012